هل زيت السمك وزيوت أوميغا 3 تفيد صحتنا؟

هل زيت السمك وزيوت أوميغا 3 تفيد صحتنا؟

تأتي زيوت الأسماك من الأسماك الدهنية أو الزيتية مثل سمك السلمون المرقط والماكريل والتونة والرنجة والسردين والسلمون. تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية والعديد منها يحتوي على فيتامينات أ ود.

 

كثير من الناس يستخدمون زيت السمك ومكملات أوميغا 3 لأنهم يعتقدون أن لها فوائد صحية.

 

توصي إرشادات الكلية الأمريكية لأمراض القلب وجمعية القلب الأمريكية (ACC / AHA) بتناول الأسماك كجزء من نظام غذائي صحي للقلب. في الواقع قد يساعد اتباع نظام غذائي غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية في الوقاية من أمراض القلب وحماية صحة المخ والعين والمساهمة في نمو الجنين.

 

ومع ذلك فقد أسفرت الدراسات لاستخدام المكملات عن نتائج مختلطة ومن غير الواضح ما إذا كانت المكملات مفيدة أم لا.

 

في هذه المقالة تعرف على المزيد عن زيوت الأسماك وأوميغا 3 بما في ذلك بعض الفوائد الصحية المحتملة وبعض مصادر الغذاء الجيدة.

 

ما هي أحماض أوميغا 3 الدهنية؟

 

الأحماض الدهنية أوميغا -3 هي دهون موجودة بشكل شائع في النباتات والحياة البحرية.

 

يوجد نوعان وفيران في الأسماك الزيتية: حمض إيكوسابنتاينويك (EPA) وحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA). حمض ألفا لينوليك (ALA) في غضون ذلك توجد بشكل رئيسي في الأطعمة النباتية مثل بذور الكتان.

 

توجد أوميغا 3 في جميع أنحاء الجسم وخاصة في خلايا الدماغ وشبكية العين والحيوانات المنوية. لا يستطيع الجسم إنتاج أوميغا 3 بمفرده لذلك يحتاج الناس إلى الحصول عليه من مصادر غذائية.

 

الفوائد الصحية المحتملة


ربط العلماء أوميغا 3 بعدد من الحالات الصحية. ومع ذلك ليس من الواضح دائمًا ما إذا كان تناول أوميغا 3 الإضافي يمكن أن يقدم فوائد أم لا.

 

توضح الأقسام التالية بعض هذه الشروط وبعض الفوائد الصحية الأخرى التي قد توفرها أوميغا 3.

 

كوفيد -19


في عام 2020 أشارت بيانات المسح إلى أن الإناث اللائي يتناولن البروبيوتيك وفيتامين د ومكملات زيت السمك أو مزيج منها قد يكون لديهن خطر أقل قليلاً للإصابة بـ كوفيد-19.

 

ومع ذلك فإن هذا التحقيق لم يخضع بعد لمراجعة الأقران والنتائج بعيدة عن أن تكون قاطعة.

 

في الواقع حذر الخبراء من استخدام المكملات الغذائية في محاولة للوقاية من الإصابة بالفيروس.

 

التصلب المتعدد


يتناول بعض الأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد (MS) أوميغا 3 لأنه قد يكون له تأثيرات وقائية على الدماغ والجهاز العصبي.

 

ومع ذلك دراسة واحدة على الأقل خلصت إلى أن مكملات أوميغا 3 لا تقلل من نشاط المرض مع مرض التصلب العصبي المتعدد.

 

سرطان البروستات


بعض الأبحاث تقترح أن تناول نظام غذائي غني بالأوميغا 3 قد يساعد في الوقاية من سرطان البروستاتا. ومع ذلك دراسة 2013 اقترحت أن تناول كميات كبيرة من زيت السمك قد يزيد في الواقع من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

 

الرابط الدقيق بين أوميغا 3 و أنواع مختلفة من السرطان يظل غير واضح لكن عددًا من الدراسات لم تجد أي دليل يشير إلى أن أوميغا 3 تزيد أو تقلل من خطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان.

 

اكتئاب ما بعد الولادة


قد يكون النساء اللواتي لديهن مستويات منخفضة من أوميغا 3 أثناء الحمل وأثناء الرضاعة الطبيعية أكثر عرضة للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

 

مؤلفو مراجعة 2018 خلصوا إلى أن تناول مكملات زيت السمك في هذا الوقت قد يساعد في تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب.

 

ومع ذلك يجب على النساء تجنب تناول الأسماك التي قد تحتوي على نسبة عالية من الزئبق مثل سمك القرش والماكريل أثناء الحمل. تتضمن بعض الخيارات البديلة الجيدة التونة الخفيفة المعلبة والسلمون وسمك بولوك وسمك السلور.

 

الذاكرة وفوائد أخرى للصحة العقلية


بالإضافة إلى اكتئاب ما بعد الولادة بعض الدراسات أشارت إلى أن EPA و DHA يمكن أن يساعدا في علاج مختلف الحالات العصبية والنفسية. وتشمل هذه:

 

 

  • قصور الانتباه وفرط الحركة
  • اضطراب ما بعد الصدمة
  • مرض الشلل الرعاش
  • كآبة
  • مرض عقلي
  • انفصام فى الشخصية
  • التدهور المعرفي بما في ذلك فقدان الذاكرة


بعض الدراسات اقترحت أن مكملات أوميغا 3 قد تساعد في منع التدهور المعرفي خاصة عند كبار السن. ومع ذلك فإن نتائجهم ليست حاسمة وفقًا لأحدى المراجعات عام 2019.

 

مزيد من التحقيقات ضرورية لتأكيد هذه الفوائد.

 

فوائد القلب والأوعية الدموية


قد تساعد أحماض أوميجا 3 الدهنية في زيوت السمك في الوقاية من أمراض القلب والسكتة الدماغية وفقًا لـ AHA.

 

على وجه التحديد قد تساعد أوميغا 3 في إدارة :

 

  • مستويات الدهون الثلاثية
  • الكوليسترول
  • ضغط الدم المرتفع

 

وجدت دراسة أجريت عام 2013 أن الأشخاص الذين تناولوا مكملات زيت السمك لمدة تزيد عن شهر واحد لديهم أداء أفضل للقلب والأوعية الدموية أثناء الاختبارات المجهدة عقليًا.

 

في عام 2012، لاحظ الباحثون أنه يبدو أن زيت السمك نظرًا لخصائصه المضادة للالتهابات يساعد في استقرار آفات تصلب الشرايين.

 

الAHA توصي بتناول الأسماك وخاصة الأسماك الزيتية مرتين على الأقل في الأسبوع. يقولون أن هذا قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

 

ومع ذلك في عام 2012 قالت مراجعة لـ 20 دراسة شملت ما يقرب من 70.000 شخص لم تجد "أي دليل مقنع" يربط مكملات زيت السمك بانخفاض خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية أو الموت المبكر.

 

فقدان البصر وصحة العين


تشير بعض الأدلة إلى أن تناول كمية كافية من أوميغا 3 قد يساعد في حماية صحة العين.

 

في دراسة أجريت عام 2012 ظهر أن الفئران التي تلقت مكملات أوميغا 3 لمدة 6 أشهر تتمتع بوظيفة شبكية أفضل وخطر أقل لفقدان البصر المرتبط بالعمر مقارنة بالفئران التي لم تتلقى المكملات.

 

لاحظ باحثون أن تناول مكملات أوميغا 3 لدعم صحة العين على الرغم من أن الأدلة العلمية لا تدعم دائمًا استخدامها لهذا الغرض. في بعض الحالات قد يكون اتباع نظام غذائي صحي أكثر فائدة من تناول المكملات وفقًا لبعض الخبراء.

 

في عام 2019 على سبيل المثال قام العلماء الذين اطلعوا على بيانات 4202 شخص في هولندا، فوجدوا أن أولئك الذين تناولوا الفواكه والخضروات الطازجة ووجبتين أسبوعيًا من الأسماك كانوا أقل عرضة للإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر مقارنة مع أولئك الذين لم يفعلوا ذلك.

 

بعض الناس يستخدمون مكملات أوميغا 3 لجفاف العين.لكن في عام 2018 وفي دراسة استمرت لمدة عام لم يجد 349 شخصًا يعانون من جفاف عيون متوسط ​​إلى شديد أي دليل يشير إلى أن تناول المكملات كان أكثر فائدة من تناول دواء وهمي لهذا الغرض.

 

الصرع


الصرع حالة عصبية. اقترحت بعض الدراسات أن تناول مكملات أوميغا 3 قد يساعد في تقليل عدد النوبات التي يتعرض لها الشخص.

 

ومع ذلك مراجعة 2018 لم تجد أدلة قاطعة تشير إلى أن هذا يمكن أن يساعد في منع الأعراض.

 

نمو الجنين الصحي


قد يكون استهلاك أوميغا 3 يساعد في تعزيز نمو الجنين وخاصة الدماغ والعينين. هذا هو السبب الذي يجعل الخبراء يوصون بتناول الأسماك الزيتية أثناء الحمل.

 

ومع ذلك من المهم تجنب تناول الأسماك التي تحتوي على مستويات عالية من الزئبق مثل سمك القرش والماكريل خلال هذا الوقت.

 

في عام 2011 خلص العلماء إلى أن تناول أوميغا 3 أثناء الحمل قد يحسن وظيفة الذاكرة لدى الأطفال في سن المدرسة.

 

مصادر الطعام


في معظم الحالات تكون أفضل طريقة لاستهلاك العناصر الغذائية هي الطعام إلا إذا أوصى الطبيب بتناول المكملات الغذائية.

 

المصادر الحيوانية من أوميغا 3 تشمل:

 

 

  • الأسماك الزيتية مثل السردين والتونة والسلمون
  • المأكولات البحرية الأخرى مثل المحار والجمبري
  • البيض وخاصة تلك المدعمة بأوميغا 3
  • زيوت كبد السمك مثل زيت كبد سمك القد

 

تشمل البدائل النباتية لزيت السمك لأوميغا 3 ما يلي:

 

  • زيت بذور الكتان
  • بذور الشيا
  • زيت الكانولا
  • زيت الصويا
  • عين الجمل
  • حبوب الفاصوليا

 

عند اختيار الأسماك يجدر التحقق من Seafood Watch للتأكد من أن خيارات المرء مستدامة.

 

مخاطر استخدام المكملات


لا يحتاج معظم الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا إلى استخدام المكملات الغذائية.

 

ومع ذلك من غير المرجح أن تسبب مكملات أوميغا 3 أي آثار ضارة شديدة وفقًا للمركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية.

 

ومع ذلك يجب على الأشخاص مراجعة الطبيب قبل استخدامها حيث قد تكون هناك بعض المخاطر. فمثلا:

 

  • قد تؤثر مكملات أوميغا 3 على تخثر الدم وتتداخل مع الأدوية التي تستهدف حالات تخثر الدم مثل الوارفارين (الكومادين).
  • يمكن أن تؤدي في بعض الأحيان إلى آثار جانبية والتي عادة ما تكون مشاكل طفيفة في الجهاز الهضمي مثل التجشؤ أو عسر الهضم أو الإسهال.
  • قد يتعرض الأشخاص المصابون بحساسية الأسماك أو المحار للخطر إذا تناولوا مكملات زيت السمك.
  • يجب على الناس التحقق من أن مكملاتهم تأتي من مصدر موثوق. قد تحتوي بعض منتجات الأسماك على ملوثات من المحيط.
  • تحتوي بعض مكملات زيت السمك مثل زيت كبد الحوت على نسبة عالية من فيتامين أ. يمكن أن يكون هذا الفيتامين سامًا بكميات كبيرة.

 

لا تنظم إدارة الغذاء والدواء (FDA) جودة أو نقاء المكملات الغذائية. لذلك من الضروري شرائها من مصدر حسن السمعة.

 

الخلاصة


أوميغا 3 عنصر غذائي أساسي يمكن لمعظم الناس الحصول عليه من المصادر الغذائية.

 

قد يجلب استهلاك المزيد من زيت السمك وأوميغا 3 بعض الفوائد الصحية ولكن من المرجح أن يكون تناول نظام غذائي يقدم مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية مفيدًا للصحة.

 

يفكر في تناول المكملات أن يراجع الطبيب أولاً للتأكد من أنها آمنة.

التعليقات (0)
لا يوجد أي تعليق حالياً
شاركنا رأيك